معلومات سريعة من المهم معرفتها عن الحقن المجهري


الحقن المجهري تحفيز الكولاجين للبشرة و لمعالجة العيوب

يعالج:

المعالجة بالحقن المجهري

التجاعيد

الشيخوخة الناتجة عن التعرض لأشعة الشمس

ندب حب الشباب

أضطرابات المادة الصبغية في الجلد

الترهل

تحفيز الكولاجين للبشرة و لمعالجة العيوب

داء الثعلية

السلوليت

علامات تمدد الجلد

ندب

ثقوب الوجه الواسعة

لا يسبب أي نوع من الألم ممكن ان يسبب أحمرار قليل بشكل في عموم المنطقة المعالجة و نسبة حُمامية تستمر لساعة أو ساعتين بعد زوال هذه الأعراض يمكن للشخص أن يمارس حياته الطبيعية


ما هو الحقن المجهري؟ ذو مسام نانوية؟ و كيف يعمل؟

الحقن المجهري هو القيام بحقنات صغيرة على مستوى البشرة الغرض منها تحفيز أنتاج الكولاجين.

ذو المسام النانوية هو جهاز تجميل ألكتروني يستخدم للقيام بالحقن المجهري و يتكون من إبر مجهرية مصممة خصيصاً للحقن في بشرة الوجه و بعمق محدد يمكن التحكم به من أجل ملائمته مع طبيعة المنطقة التي يتم علاجها. بهذا العملية يمكن أنتاج الكولاجين و زيادة امتصاص المواد في البشرة.

تتلخص جلسة العلاج بوضع الجهاز الذي يحمل الأبر المجهرية على البشرة للقيام بالحقن المجهري بسرعة و عمق يمكن التحكم بهما و بذلك تفتح قنوات ميكروسكوبية في الأدمة حيث تتغلغل من خلالها المواد الفعّالة بحسب خصوصية العلاج لكل حالة، الهدف منها تحفيز أنتاج مادة كولاجين جديدة.

 


ما هو الغرض من هذه التقنية؟

هذه القنوات المجهرية تساعد على تحفيز انتاج الكولاجين على مستوى الطبقة الجلدية تحت البشرة. كذلك من خلال هذه الثقوب يمكن حقن البشرة بمواد مثل حمض الهيالورونيك و الفيتنامينات و عوامل النمو و مواد فعّالة أخرى تساهم في علاج شيخوخة البشرة و عيوب أخرى. أيضاً تعمل على انتاج بشرة جديدة.

 


ما الذي يمكن علاجه بهذه التقنية؟

المعالجة بتحفيز انتاج الكولاجين غايته تحسين عيوب البشرة. و ينصح بهذه المعالجة لحالات:

 


هل تستدعي التخدير؟

الحقن المجهري هو علاج عيادي أي لا يستدعي التخدير و بقاء المريض في المستشفى يمكن ان تكون عملية الحقن المجهري مزعجة نوعاً ما و تسبب حمامية بسيطة في البشرة (حرارية) لكنها تختفي بعد 2 الى 3 ساعات و بعد ذلك يمكن للمريض أن يمارس حياته الطبيعية

 


ما هي فوائد هذه التفنية؟ و من تناسب؟

واحد من منافع هذه التقنية هو الحصول على طريقة مباشرة لتحفيز أنتاج الكولاجين عن طريق الوخزات المجهرية بالأضافة الى ذلك، يمكن من خلالها تمرير مواد فعّالة تساعد على النمو أو لآنتاج حمض الهيالورونيك مما يسهم في تحسين النتائج التجميلية.

و من فوائد هذه التقنية أيضاً اعادة النضارة للبشرة و أغلب الأشخاص الذين يخضعون للعلاج بهذه التقنية تتجاوز أعمارهم سن ال 25 ألا أن لهذه التقنية أستعمالات أخرى و هي تحسين المادة الصبغية للبشرة و نُدب حب الشباب و النُدب التشوهية. و لذلك لا يمكن تحديد فئة عمرية بالنسبة الى هذا النوع من المعالجات.

 


ما هي الأثار التي تتركها على البشرة؟ هل هناك أي ردود فعل ضارة؟

خلال علمية الحقن المجهري نقوم بعمل مجموعة من الوخزات على مستوى بشرة الوجه تسبب رد فعل ألتهابي ينتج عنه احمرار عام في المنطقة و حمامية (حرارية) تستمر لمدة ساعتين أو ثلاث بعد ذلك تختفي بشكل كامل لا تسبب ألم و يمكن للمريض أن يمارس حياته الطبيعية بعد 2 أو 3 ساعات


لماذا أختيار ICR لأجراء هذا النوع من العلاج؟

.الأطباء المختصون في قسم محجر العين في ICR لديهم الكفاءة بأجراء المعالجة مع ضمان عدم تعريض بنية المنطقة الى الخطر أضافة الى ضمان تقديم الخدمة الطبية الشخصية ذات المستوى العالي

 

 

Medical content revised by - Last revision 25/01/2022

هل لديك أي أسئلة؟

تواصل معنا أو احجز موعد لزيارة أحد الأطباء المتخصصين لدينا