الرضع والأطفال والمراهقين

الرضع والأطفال والمراهقين

ما يجب الوقاية منه عند الرضع والأطفال والمراهقين؟

بعض المشكلات البصرية بين الرضع والأطفال والمراهقين مثل الغمش يمكن علاجها في الأخص عند الرضع والأطفال الصغار و التي يصعب بعد ذلك علاجها عند نموهم. لذلك أمام أي من الأعراض التالية فإنه من المستحسن إجراء مراجعة كاملة عند اختصاصي في طب عيون الأطفال:

  • أداء مدرسي ضعيف
  • قلة الانتباه والتركيز
  • يتجنب الأنشطة مثل القراءة، الرسم، أو الألعاب التي تتطلب التركيز عن قرب
  • حركات الرأس غير طبيعية (يحني رأسه للتركيز)
  • صعوبة في تمييز الألوان
  • الانزعاج من الضوء
  • أحمرار العينين
  • بقع بيضاء في منطقة الحدقة

لماذا مراجعات العيون مهمة جدا عند الرضع والأطفال والمراهقين؟

الرؤية الجيدة ضرورية من أجل النمو البدني للطفل والنجاح الأكاديمي والرفاه العام. الجهاز البصري للرضع والأطفال الصغار لا يتطور بشكل كامل و لذلك هم بحاجة لأستقبال المعلومات من كلتا العينين لتطوير قابلية الرؤية بشكل صحيح في الدماغ. فأذا لم ترسل عيون الطفل صور واضحة إلى الدماغ قد يعني أن قابلية الرؤيه لديه محدودة و قد يصعب تصحيحها في المستقبل. لكن إذا تم الكشف عن المشكلات في وقت مبكر فمن الممكن عادة علاجها بشكل فعال.

Revisión oftalmológica niño


الأطفال حديثي الولادة

من المهم فحص عيون الأطفال حديثي الولادة و اجراء اختبار المنعكس الأحمر (المؤشر الأساسي للعين السليمة) و كذلك الحال بالنسبة للأطفال الخدج والتأكد أذا كان الطفل معرض للاصابة بمشكلات بصرية اخرى ناتجة عن اضطرابات بصرية وراثية خطيرة تظهر في مرحلة الطفولة أو بسبب أعراض غير طبيعية.


من عمر 6 شهور الى السنة الأولى

من الضروري أجراء فحص ثاني للعين في الاطفال الأصحاء بين ستة شهور والسنة الأولى من العمر.


فحص الأطفال من واحد الى 2 سنة

يمكن أجراء فحص لهم لتقييم قدراتهم البصرية قبل مرحلة النطق و معرفة قابلية توازي الرؤية لديهم

عند وجود تفتوت في العينين لدى الطفل أي قد يكون لديه غمش أو أخطاء أنكسارية عند ذاك يجب مراجعة الطبيب لأجراء الفحص اللازم و البدء بالعلاج بأسرع وقت ممكن


في عمر 3 سنوات

من الثلاث سنوات وقبل الوصول الى الاربع سنوات لا بد من فحص رؤية الطفل و قدرة توازي العينين و فحص حدة البصر عندما يكون الطفل متعاوناً. الاختبارات الضوئية هي وسيلة أخرى للتحقق من حدة البصر دون تعاون الطفل و يمكن معرفة إذا كان الطفل قادر على التركيز على مسافة بعيدة و المسافة القريبة والمسافة المتوسطة.

في حالة وجود تفاوت الرؤية عند الطفل أو وجود غمش أو عيوب انكسارية يجب مراجعة الطبيب  لبدء العلاج في أقرب وقت ممكن.


من 4 سنوات حتى سن المراهقة

عندما يبدأ الطفل المدرسة أو في أي وقت عندما يكون هناك شك بوجود مشكلة بصرية فمن الضروري إجراء مراجعة للكشف عن أي خلل أو مشكلات انكسارية وغيرها.  قصر النظر هو الخطأ الانكساري الأكثر شيوعا في هذه المرحلة من العمر حيث يجب تصحيحه باستخدام النظارات.


المشكلات البصرية الأكثر شيوعا و علامات التحذير عند الرضع والأطفال والمراهقين

مشكلات بصرية اكثر شيوعاُ في هذه المرحلة
أعراض و أشارات تحذيرية
غمش أو العين الكسولة

• صداع أو ألم في الرقبة.
• عندما يتعلم القراءة, يبدأ بتجاوز كلمات أو يمزج الحروف.

حول

• اختلال في توازي العيينن.
• العينان لا تتحركان معاً في نفس الاتجاه.
• إمالة الرأس جانبيا للنظر في نقاط محددة.
• عادة يرمش أو يفرك عينيه.
• الطفل يدير أحدى العينن او يغلقها ليركز.

قصر النظر و الأنحراف البصري (اللابؤرية)

• أغماض العينين للتركيز لمسافات طويلة.
• عدم تمييز ملامح الناس من مسافة بعيدة.
• تفضيل الأنشطة التي تتطلب استخدام الرؤية القريبة.
• تقريب الأجسام لمشاهدتها أو للقراءة.
• مشاهدة التلفزيون أو الكمبيوتر على مسافة قريبة.
• اغلاق العينين قليلا لتركيز الرؤية

طول النظر

• صداع في ساعة أداء الأنشطة التي تحتاج الرؤية القريبة
• إجهاد العين بعد هذا النوع من الأنشطة
• إحمرار
• إمالة الرأس إلى الخلف
• اغلاق العينين قليلا لتركيز الرؤية

الاضطراب في تمييز الألوان

• التغيرات في رؤية اللون

رمد (التهاب الملتحمة)

• احمرار
• تدميع
• الإفرازات الصباحية للعين (التهاب الملتحمة المعدية)
• الليمفاوية الموسعة (التهاب الملتحمة الفيروسي)
• الحكة (التهاب الملتحمة التحسسي)

المقر الرئيسي لمركز ICR في Ganduxer

شارع Ganduxer رقم117 رقم سندق البريد08022برشلونة

ICR Pau Alcover

C. Pau Alcover 67
08017 Barcelona

ICR Terrassa

C. del Nord, 77
08221 Terrassa

المركز الجراحي في عيادة Bonanova

Passeig Bonanova, 22
08022 Barcelona

عيادة Bonanova للمعالجة و الفحوصات

c/ Mandri, 63
08022 Barcelona

خدمات الطب البصري في عيادة الريمي

Rue de l'Escorial,148
08024 Barcelona
يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الأرتباط (الكوكي) من أجل جمع معلومات أحصائية عن تصفحك للموقع. يشير أستمرارك بالتصفح على موافقتك أستخدام ملفات تعريف الأرتباط.للمزيد من المعلومات.