ثمانية نصائح للحد من أعراض العين الجافة

ثمانية نصائح للحد من أعراض العين الجافة

تُعَدّ متلازمة العين الجافة من الأضطرابات الشائعة التي تحدث نتيجة عدم قدرة العين على أفراز الكمية الكافية من الدموع أو عندما تكون خصائص هذه الدموع ليست بالجودة الكافية لكي تحافظ على رطوبة العين و تمنع ضررها.

عوامل الخطورة

يمكن لأي شخص أن يصاب بجفاف العين على الرغم من كونه شائعاً بين النساء و بالخصوص في فترة أنقطاع الطمث و كذلك يصاب به الأشخاص الذين يعيشون في المدن الكبيرة حيث ترتفع نسب تلوث الغلاف الجوي. و بيّنت بعض الدراسات بأن من المعتاد أنتشار حالة جفاف العين في المناطق المرتفعة.

نصائح لمقاومة العين الجافة

بالتأكيد أن التعايش اليومي مع أعراض جفاف العين هو أمر غير مريح و مزعج مع ذلك هناك مجموعة من االرسائل التي تساعد على تخفيف بعض أعراض متلازمة العين الجافة.

  • مثل أستخدام الدموع الأصطناعية، التي يمكن الحصول عليها من غير وصفة طبية. و يمكن أيضاً وضعها بعدد المرات التي تحتاجها العين (مع الأخذ بعين الأعتبار كيفية أستعمال كل نوع من القطرات). لكن و بشكل عام فأن أستخدامها يكون بشكل متكرر أي و ضع قطرة أو أكثر كل ساعتين و يستحسن أستخدام الدموع الأصطناعية الخالية من المواد الحافظة.
  • فضلاُ عن أستخدام مراهم (الجلّ) المرطب الذي تزيد كثافته على كثافة الدموع الأصطناعية.  ويُفضل أستخدام هذه المراهم ساعة قبل النوم لكونها كثيفة و تسبب ضبابية في الرؤية،
  • تجنب التيارات الهوائية سواء كان مصدرها طبيعي، كالريح، أو تيارات الهواء التي تصدرها الأجهزة مثل المروحات أو مجففات الشعر. لأنها يمكن ان تزيد من جفاف العين. فأذا ما كان مصدر التيارات طبيعي كالريح أي لا يمكن تفاديه عندئذ من المستحسن أرتداء نظارات شمسية بالشكل الذي تغطي العين من الجوانب أيضاً لضمان حماية أكثر.
  • أستخدام أجهزة ترطيب الجو يمكن أن تكون أجهزة التدفئة و التبريد سبباُ في جفاف العين و لهذا يُفضل أستخدام أجهزة ترطيب الجو لأنها تعمل على تقليل نسبة جفاف الجو و في الوقت نفسه يخفف نوعاً ما من أعراض هذه الحالة.
  • العمل على أراحة العين. عند الأحساس بتزايد الأعراض أثناء القراءة أو مشاهدة التلفاز من الضروري أخذ فترات لأراحة ورمش العين بشكل متكررلأستعادة رطوبة العينين.
  • تجنب دخان السكائر دائما هناك أسباب لا تعدّ و لا تُحصى لترك التدخين و من بين هذه الأسباب تحسس العين بل ان التدخين أحد العوامل التي تزيد من خطورة جفاف العين.
  • الأستخدام للكمادات الدافئة و التنظيف الخفيف للجفون بالصابون الخاص الذي قد يساعد في أفراز الزيت المتراكم في الغدد الجفنية مما له دورفي تحسين تركيبة الدموع. يجب أزالة الصابون بشكل تام من العين بعد تنظيفها.
  • تناول المواد التي تحتوي على الأحماض الدهنية من نوع أوميغا-3 يمكن أن يخفف من أعراض جفاف العين في بعض الحالات. تتوفر هذه المواد بصورة طبيعية في السمك الأزرق (كالسلمون و السردين و الأنشوجة) و كذلك في بذور الكتان. لكن قبل ذلك من المهم أستشارة الطبيب لمعرفة أذا كان تناول هذه المواد الغذائية مناسباً لحالتك و لتنظيم طريقة وكمية تناولها.

جفاف العين هو حالة مرضية مزمنة وهذا يستدعي التعرف على الطرق المناسبة لتخفيف اعراضها. عند الشعور بحدة أعراض جفاف العين من المستحسن مراجعة طبيب العيون لتحديد نوعية العلاج التي تناسب حالتك.

Publica tu comentario

Tu dirección de correo no será publicada

المقر الرئيسي لمركز ICR في Ganduxer

شارع Ganduxer رقم117 رقم سندق البريد08022برشلونة

ICR Pau Alcover

C. Pau Alcover 67
08017 Barcelona

ICR Terrassa

C. del Nord, 77
08221 Terrassa

المركز الجراحي في عيادة Bonanova

Passeig Bonanova, 22
08022 Barcelona

عيادة Bonanova للمعالجة و الفحوصات

c/ Mandri, 63
08022 Barcelona

خدمات الطب البصري في عيادة الريمي

Rue de l'Escorial,148
08024 Barcelona
يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الأرتباط (الكوكي) من أجل جمع معلومات أحصائية عن تصفحك للموقع. يشير أستمرارك بالتصفح على موافقتك أستخدام ملفات تعريف الأرتباط.للمزيد من المعلومات.