أنفصال الشبكية

أنفصال الشبكية

الأسباب

يصيب مرض أنفصال الشبكية في العام قرابة شخص واحد بين 10.000 شخص و هو مرض بصري خطير يصيب الأشخاص في مختلف الأعمار لكنه غالباً ما يصيب ذوي الأعمار المتوسطة أو المتقدمة و يحدث في الأشخاص الذين يعانون قصر البصر أو ممن لديهم سوابق عائلية مع المرض أو قد يحدث المرض بسبب أصابة أو رض للعين  من النادر ان يكون أنفصال الشبكية مرضاً وراثياً بل انه قد يصيب الأطفال أيضاً

في معظم حالات الأصابة بأنفصال الشبكية يكون السبب هو تمزق او تثقب الشبكية  التقدم في العمر يمكن أن يسبب ضعف الشبكية و الناتج عن تقلص الجزء الزجاجي و السائل الجيلاتيني الذي يكون داخل العين

فالجزء الزجاجي لكونه ملتصقاً بالشبكية من جهات مختلفة في الحائط الخلفي للعين لذلك فأن اي تقلص أو أنكماش في الجزء الزجاجي يمكن أن يسحب معه جزء من الشبكية محدثاً بذلك تمزق أو تثقب شبكي بالرغم من ان هذه الظاهرة قد تحدث في الجزء الزجاجي بسبب التقدم في العمر من غير أن تلحق أي أذى في الشبكية. فضلاً عن وجود أسباب اخرى قد تكون سبباً في تقلص الجزء الزجاجي و منها النمو غير الطبيعي للعين (بسبب قصر البصر) او بسبب ألتهاب ما أو التعرض لأصابة


الاعراض

و عند حدوث التمزق الشبكي فأن السائل المائي الذي يحيط بالجزء الزجاجي سيتسرب من خلال تثقبات الشبكية بين الشبكية و الحائط الخلفي للعين  و تبدأ أذذاك الشبكية بالأنفصال عن حائط العين الخلفي منفصلةً عنه و لا يؤدي الجزء المنفصل من الشبكية عمله بشكل صحيح مما يسبب عتامة أو ظهور بقعة سوداء في الرؤية

فالأشخاص ذوي الأعمار المتوسطة و المتقدمة قد يرون أجسام طافية و رؤية ومضات ضوئية  قد لا تكون هذه الأعراض في الغالب كمؤشر على خطورة الحالة لكن للتأكد فأن على المريض أن يسارع بالذهاب الى المستشفى و أجراء الفحص البصري اللازم لمعرفة أذا اكان لديه تمزق في الشبكية ام لا  من الضروري القيام بهذا الفحص بأسرع وقت لأن الكشف عن التمزقات الشبكية المبكرة يمكن علاجها بشكل وقائي بالليزر قبل أن تتطور الى انفصال شبكي

الجدير بالذكر أن بعض حالات الأنفصال في الشبكية تحدث من غير أن تسبقها أعراض الأجسام الطافية أو الومضات المضيئة  لكن قد يشكو المرضى من رؤية الاشياء بشكل متموج أو كأنها في حوض مائي أو ربما قد يرون ظلال سود في أحد زوايا النظر. تطور الحالة يؤدي الى الاصابة بعتامة الرؤية المركزية و فقدان البصر بشكل ملحوظ. في قليل من الحالات قد تتطور الحالة بشكل متسارع و تؤدي الى فقدان تام للبصر  ففقدان البصر السريع الذي يمكن أن يكون سببه حدوث نزيف في التجويف الزجاجي ناتج عن تمزق أحد الأوعية الدموية في الشبكية


من الضروري علاج أنفصال الشبكية. لماذا؟

أحد النتائج المهمة المترتبة عن أهمال علاج انفصال الشبكية هو فقدان البصر بشكل لا عودة فيه و ذلك بسبب ضمور الشبكية أو الالتهاب البصري المزمن مما يجعل العين بأكملها عرضة للضمور.


العلاج

ما أن يعرف المريض بأصابته بأنفصال الشبكية, فأن العلاج الجراحي يكون هو الأختيار دائماً. الهدف من الجراحة في هذه الحالة: رأب التمزقات و التقطعات التي تسبب انفصال الشبكية بواسطة الليزر أو مسبار الشبكية البارد لأعادة الشبكية الى موضعها أذ يعمل على دفع الحائط الخلفي للعين من الخارج بأتجاه الشبكية بواسطة تعليق اشرطة أو أجزاء من السليكون أو ازالة الجزء الزجاجي و ادخال غاز أو زيت السليكون داخل التجويف الزجاجي  تتم العملية تحت تأثير المخدر الموضعي و لا تحتاج الى الأبقاء على المريض في المستشفى.


يقدم لنا الدكتور جوركنز، طبيب في المعهد الكاتالاني لشبكية العين، شرحاً عن أنواع الأنفصال الشبكي و ما هي أعراضه.

 

نشر تعليقك

سيكون عنوان بريدك الإلكتروني لن يكون العام.

المقر الرئيسي لمركز ICR في Ganduxer

شارع Ganduxer رقم117 رقم سندق البريد08022برشلونة

ICR Pau Alcover

C. Pau Alcover 67
08017 Barcelona

ICR Terrassa

C. del Nord, 77
08221 Terrassa

المركز الجراحي في عيادة Bonanova

Passeig Bonanova, 22
08022 Barcelona

عيادة Bonanova للمعالجة و الفحوصات

c/ Mandri, 63
08022 Barcelona

خدمات الطب البصري في عيادة الريمي

Rue de l'Escorial,148
08024 Barcelona
يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الأرتباط (الكوكي) من أجل جمع معلومات أحصائية عن تصفحك للموقع. يشير أستمرارك بالتصفح على موافقتك أستخدام ملفات تعريف الأرتباط.للمزيد من المعلومات.