التغييرات التي تطرأ على البصر و الرؤية أثناء فترة الحمل

التغييرات التي تطرأ على البصر و الرؤية أثناء فترة الحمل

تطرأ على بصر المرأة تغييرات في الرؤية أثناء فترة الحمل و سببها هو أحتباس السوائل و فرط حجم الدم و اضطراب الهرمونات و تغييرات جسدية أخرى و التي تشكل أعراض الحمل المعروفة. غالباً ما تكون تغييرات مؤقتة تنتهي بعد ان تضع المرأة وليدها أو بعد ان تنهي مدة الرضاعة. أما بالنسبة للتغييرات على مستوى الرؤية فتكون ضئيلة بشكل عام و لذلك قد لا تستدعي أرتداء النظارات. لكن مع ذلك فأن أثر هذه التغييرات يمكن ان يكون متفاوتاً و متنوعاً. فالتغييرات على الرؤية يمكن  أن تصنف الى ثلاث درجات:

التغييرات الجسدية

  • تغييرات في القرنية يسبب أحتباس السوائل في الجسم تغييرات جسدية تؤثر على القرنية مما يؤدي الى ضعف تحسس القرنية أو تضخم سمك جدرانها و تقعرها. هذه التغييرات تحدث خلال الفترة الأخيرة من الحمل و قد تسبب أضطرابات مؤقتة في نسبة الأنكسار البصري. لهذا السبب، لا يُنصح بأجراء عمليات تصحيح الرؤية أثناء فترة الحمل.  الحمل أيضاً يمكن أن يسبب أعراض العين الجافة و ذلك للأضطرابات التي تصيب بعض الغدد الدمعية و هذا يفسر درجة التحسس العالية من أستخدام العدسات اللاصقة التي تستمر لآسابيع عدة بعد انتهاء الحمل.
  • تغييرات في نسبة ضغط العين في المرحلة الثانية من الحمل يمكن ان يحدث أنخفاض في ضغط العين حتى و ان كانت سليمة. أما بالنسبة للنساء اللواتي يعانين أرتفاع ضغط العين فأن أنخفاض الضغط يكون أكبر. هذا النوع من التغييرات سرعان ما يعود الى نسبه الطبيبعية بعد مضي شهرين على عملية الولادة.
  • التغييرات التي تطرأ على الملحقات البصرية قد تتأثر ملحقات الجهاز البصري كظهور نمش الحمل الناتج عن زيادة في أفراز الهرمونات المحرضة للصباغ في محيط العين و الخدين، و في الأغلب أختفاء هذه الأعراض بعد الولادة. و من التغييرات الأخرى تدلي الجفن الناتج عن تغير الهرمونات أيضاً أضافة الى الضغط النفسي و الآلآم الولادة.

الأمراض البصرية المرتبطة بالحمل

  • أرتعاج أو (أختلاجات الحمل) و ما قبل تسمم الحمل سبب هذه الحالات المرضية هو أرتفاع ضغط الدم و زيادة في نسبة البروتين في البول في الأسبوع ال 20 من الحمل و له مضاعفات على الأبصار أذ يسبب فقدان مؤقت للبصر و حساسية من الضوء و الومضات الضوئية مع ضبابية الرؤية.
  • اعتلال المشيمية و الشبكية المصلي المركزي تصاب بعض النساء الحوامل بأعراض حادة لهذا المرض التي تسبب الرؤية الضبابية و ظهور بقعة مركزية و رؤية الخطوط مشوهة و عُسر القراءة.
  • أضطراب الأوعية الدموية المسدودة تم رصد بعض الحالات في فترة ما بعد الولادة مباشرة و التي تحدث فيها أضطرابات في أوعية الشبكية يصاحبها فقدان الرؤية في كلا العينين فضلاً عن أصابة بعض الحوامل بالأنسداد الوريدي الشرياني في الشبكية.

في حالة وجود بعض الأمراض و المشكلات البصرية لدى المرأة الحامل

  • درجات قصر البصر المتوسطة و العالية من المهم القيام بفحص للبصر من أجل تجنب مشكلات مستقبلية خاصةً في فترة الولادة.
  • اعتلال الشبكية السكري النساء اللواتي يعانين اعتلال الشبكية السكري يمكن أن تزداد خطورة هذا المرض لديهن أثناء الحمل لكنها سرعان ما تختفي بعد الولادة. و قد يصبح أكثر سوءأ بسبب أعراض تسمم الحمل.
  • ألتهاب العنبية أذا كانت المرأة الحامل مصابة بألتهاب العنبية غير البكتيري غير المزمن فعلى الأغلب أن هرمونات الحمل تعمل على الحد من تفشي و تطور المرض.

بشكل و بآخر فأن ظهور بعض الأمراض الخطيرة يكون مرتبطاً بفترة الحمل ألا أن أغلبيتها يمكن معالجتها في فترة ما بعد الولادة. بحيث يتم تشخيصها من خلال الفحوصات المتعلقة بالكشف عن الأورام الحميدة و ذلك بأحالة المريضة الى الطبيب المختص , قد تتطلب الحالة المعالجة الطبية أو الجراحية. لهذه الأسباب جميعاً من الضروري أجراء فحص بصري أثناء فترة الحمل و خاصةً أذا كانت المرأة الحامل لديها امراض بصرية من البدء.

 

نشر تعليقك

سيكون عنوان بريدك الإلكتروني لن يكون العام.

المقر الرئيسي لمركز ICR في Ganduxer

شارع Ganduxer رقم117 رقم سندق البريد08022برشلونة

ICR Pau Alcover

C. Pau Alcover 67
08017 Barcelona

ICR Terrassa

C. del Nord, 77
08221 Terrassa

المركز الجراحي في عيادة Bonanova

Passeig Bonanova, 22
08022 Barcelona

عيادة Bonanova للمعالجة و الفحوصات

c/ Mandri, 63
08022 Barcelona

خدمات الطب البصري في عيادة الريمي

Rue de l'Escorial,148
08024 Barcelona
يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الأرتباط (الكوكي) من أجل جمع معلومات أحصائية عن تصفحك للموقع. يشير أستمرارك بالتصفح على موافقتك أستخدام ملفات تعريف الأرتباط.للمزيد من المعلومات.