نبذة من مقالة عن “الأمراض المترتبة عن فرط الأتصال” نشرتها صحيفة El Periódico الدكتور فرانشيسك دووك وتحدث فيها عن الوهن البصري

نبذة من مقالة عن “الأمراض المترتبة عن فرط الأتصال” نشرتها صحيفة El Periódico الدكتور فرانشيسك دووك وتحدث فيها عن الوهن البصري

جريدة البريوديكو El Periódico تنشر مقالاً عن فرط الأتصال

في طبعتها ليوم الأحد المصادف 25 من شهر شباط 2018 نشرت صحيفة البريوديكو El Periódico مقالاً عن فرط الأتصال و آثاره السلبية على الجهاز العضلي و المفاصل و كذلك على الرؤية و السمع. 

نقدم فيما يلي جزء من هذه المقال و الذي يخص الرؤية و يتحدث فيه الدكتور فرانشيسك دووك رئيس قسم الجراحة الأنكسارية في ICR:

 “الأفراط بأستخدام الهواتف المحمولة يمكن ان يكون سبباً رئيسياً للأصابة بتعب أو وهن البصر و تكون اعراضه: حساسية بصرية و حكة و تدمع العين و الأحساس بوجود الرمل فيها و الرؤية الضبابية و ألم الرأس و كذلك جفاف العين” بحسب قول طبيب العيون فرانشيسك دووك، رئيس  قسم الجراحة الأنكسارية في المعهد الكتالاني لشبكية العين ICR.

و يحذر الطبيب المتخصص من الجهد البصري المستمر و ينصح بفترات أستراحة و ترميش العين بشكل مستمر و أستخدام الدموع الأصطناعية.

“الأستخدام المفرط للشاشات يسبب الوهن البصري و جفاف العين لذا يجب أن تستريح العين و ترميش الجفن بشكل متكرر”

و يؤكد الدكتور دووك بأن ظهور الأجيال الرقمية من الأجهزة أدى الى زيادة ساعات الجهد البصري عن قرب و ترميش أقل للعين أي فتح العين على وسعها مما يسبب الأزعاج الناتج عن الجفاف.

و يضيف الدكتور من المعروف تقليدياً أن أسباب قصر البصر هو زيادة الجهد البصري عن قرب. و قد أستُدل على ذلك من خلال  زيادة عدد المصابين بقصرالبصر خلال حملات محو الأمية. و الحال نفسه يتكرر بالنسبة الى الأطفال الآن الذين يستخدمون الهاتف المحمول أو اللوح الرقمي و ذلك بحسب ما أكدته بعض الدراسات الحديثة.

“على الرغم من ان للعين البشرية المقدرة على الرؤية في جميع المسافات تبقى الرؤية البعيدة، الشبيهة برؤية الصياد، الأكثر ديناميكية و الرؤية القريبة أي رؤية الحرفي الأكثر ثباتاً و تركيزاً، بحسب قول الدكتور دووك الذي يضيف بأن الأشعاعات التي تصدرها الشاشات ليست ذات ضرر على العين.

 المُرشحات تعمل على تقليل أعراض الوهن البصري

الأستخدام المفرط و أهمال ضرورة تصحيح النظر (بالأخص في حالة طول البصر الشيخوخي و قُصُوُّ البصر الشيخوخي) كل ذلك يسبب ألم الرأس و تحسس في العين.

أذا كنت ترغب بقراءة المقالة كاملة بالأسبانية على الرابط التالي:

https://www.elperiodico.com/es/sanidad/20180224/patologias-movil-tecnologias-6645964

نشر تعليقك

سيكون عنوان بريدك الإلكتروني لن يكون العام.

المقر الرئيسي لمركز ICR في Ganduxer

شارع Ganduxer رقم117 رقم سندق البريد08022برشلونة

ICR Pau Alcover

C. Pau Alcover 67
08017 Barcelona

ICR Terrassa

C. del Nord, 77
08221 Terrassa

المركز الجراحي في عيادة Bonanova

Passeig Bonanova, 22
08022 Barcelona

عيادة Bonanova للمعالجة و الفحوصات

c/ Mandri, 63
08022 Barcelona

خدمات الطب البصري في عيادة الريمي

Rue de l'Escorial,148
08024 Barcelona
يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الأرتباط (الكوكي) من أجل جمع معلومات أحصائية عن تصفحك للموقع. يشير أستمرارك بالتصفح على موافقتك أستخدام ملفات تعريف الأرتباط.للمزيد من المعلومات.